تقارير أمنية

منعا للفضائح، حظر العلاقات الغرامية داخل الجيش الصهيوني

المجد – وكالات

وجه رئيس أركان جيش الاحتلال الصهيوني الجنرال غادي ايزنكوت اليوم الثلاثاء رسالة إلى كبار ضباط الجيش لحظر أي علاقات غرامية أو جنسية في صفوف الجيش.

وأوردت الإذاعة العبرية العامة أن ايزنكوت أكد أن سلطات الجيش "عاقدة العزم على استنفاد مختلف الوسائل الممكنة لاجتثاث مظاهر التحرش والاعتداء الجنسي في الخدمة العسكرية".

وهدد ايزنكوت كبار ضباط الجيش بأن أي علاقات غرامية أو جنسية بين قائد ومرؤوسيه "تعتبر تجاوزا للخيط الأحمر"، مشددا على أن الجيش "لن يتسامح مع مثل هذا التصرف".

وادعى رئيس الأركان أن قوة الجيش "تقاس أيضا بمتانته الأخلاقية".

وكانت عدة فضائح أخلاقية وجنسية سربت لقادة كبار في جيش الاحتلال خلال الأعوام الأخيرة عوضا عن نشر مئات الصور المخلة لجنود ومجندات خلال الخدمة العسكرية.

وقبل أسابيع أعلن جيش الاحتلال التحقيق مع ضابط كبير يدعى "ليران حجبي" بسبب اتهامه بالتحرش الجنسي بأربع مجندات يعملن تحت قيادته في لواء النخبة "جفعاتي".

واتهم حجبي بالتحرش الجنسي والقيام بمسلكيات مشينة بحق أربع مجندات يعملن في الكتيبة ومن بين هذه الحالات قيامه بالتحرش بإحداهن خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة صيف العام الماضي وداخل قاعدة "تساليم" العسكرية في النقب الغربي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى