الأمن التقني

“الشاباك” يراقب منشورات الفلسطينيين بالفيسبوك

المجد – وكالات

قال المعلق العسكري لصحيفة "هآرتس" العبرية، عاموس هارئيل، إن كلا من جهازي "الشاباك" وشعبة الاستخبارات العسكرية "أمان" يقومان بتشديد المراقبة على شبكات التواصل الاجتماعية التي يرتادها الفلسطينيون.

وذكر هارئيل، كما نقلت الصحيفة، أن الجهازين يرصدان بشكل خاص المنشورات التي يكتبها الشباب لمحاولة التعرف على نواياهم بشأن تنفيذ عمليات.

وأوضح هارئيل في تحليل نشرته "هآرتس" أن باحثين في كل من "الشاباك" و"أمان" يرصدون ويحللون الرسائل غير المباشرة التي يعبر عنها الشباب الفلسطيني والتي قد تدلل على نواياهم بشأن تنفيذ عمليات ضد أهداف الكيان الصهيوني.

يذكر أن شرطة الاحتلال اعتقلت العشرات من الشباب الفلسطيني في القدس المحتلة ومحيطها، بعد كتابتهم منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي، قالت إنها تدلل على نيتهم تنفيذ عمليات.

مقالات ذات صلة