الأمن المجتمعي

المجد يكشف: كيف يعرف الشاباك أسرارك ونقاط ضعفك ؟

المجد – خاص

لكل شخص فينا نقاط ضعف وأسرار خاصة به، ومهمة ضابط المخابرات الصهيونية الأولى البحث عن نقاط الضعف الموجودة لدى أبناء المجتمع الفلسطيني لكي يتسلل إليهم من خلالها، محاولاً استغلالها لإسقاطهم في وحل العمالة.

ويعتقد بعض الأشخاص من الذين تتواصل المخابرات الصهيونية معهم سواء عن طريق الجوال أو في غرف المقابلات داخل المعابر الحدودية أنه ثمة جواسيس قاموا بتجميع المعلومات عنه وتسليمها للمخابرات الصهيونية، هذا إن لم يتبادر بذهنه أن أقرب الأشخاص إليه هو ذاك الجاسوس.

كيف تعرف المخابرات أسرارك ونقاط ضعفك ؟

يوجد لدى المخابرات الصهيونية معلومات كاملة عن حياة الكثيرين أو معظم أبناء المجتمع الفلسطيني، والشخص الذي ترغب المخابرات الوصول إليه أو معرفة طبيعة حياته الخاصة، يمكنها الرجوع بكل سهولة إلى ملفاته وأرشيفه الموجود لديهم.

وهذا الأرشيف الموجود لدى الاحتلال تكون من خلال الهاتف المحمول "الجوال" الذي بحوزة كل شخص، حيث أن جميع المكالمات والرسائل النصية وغيره من المعلومات التي يحتويها الجوال تحتفظ في أرشيف خاص بالمخابرات الصهيونية.

ولا يمكن للمخابرات الصهيونية مراقبة كل الأشخاص ولكن متى يحتاجون شخص معين تبدأ عملية مراقبة جواله والرجوع إلى أرشيفه وملفاته السابقة الموجودة لديهم نصاً وصوتاً.

ومن خلال دراسة أعدها موقع "المجد الأمني" تبين أن 90% من المعلومات التي يحصل عليها ضابط المخابرات الصهيوني عن الأشخاص المراد إسقاطهم في وحل العمالة من خلال جوالهم الخاص بهم. وحسب الدراسة المعدة فإن نقطة الضعف الموجودة حالياً لدى العملاء المال، أما الجنس غائب.

ومن هنا فإننا في موقع "المجد الأمني" نحذر أبناء المجتمع الفلسطيني بعدم كشف أسرارهم الخاصة من خلال حديث الجوال، وننوه إلى أن السر الذي يكون بين طرفين على الجوال، هو في الحقيقة بين ثلاثة أطراف (المرسل، والمستقبل والمخابرات الصهيونية).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى