تقارير أمنية

أخطر دوائر وكالة الاستخبارات الأمريكية

المجد

وكالة الاستخبارات المركزية هي وكالة مستقلة مسئولة عن توفير الاستخبارات المتعلقة بالأمن الوطني لكبار صناع السياسة الأميركية، وهي مقسمة إلى أربعة عناصر أساسية هي:

– دائرة الاستخبارات (إطلاعات و تجزئه و تحليل)

– دائرة الخدمة الوطنية السرية

– دائرة العلوم والتكنولوجيا

– دائرة الدعم

وبالإضافة فان لدى مدير وكالة الاستخبارات المركزية (د / سي آي ايه) عدة عاملين يتعاملون مع الشؤون العامة، والموارد البشرية، والابتكار لتنفيذ المهمة ، والبروتوكول ، وشؤون الكونغرس ، والمسائل القانونية ، وإدارة المعلومات ، والرقابة الداخلية.

أولاً: اطلاعات و تجزئه و تحليل

في هذه الدائرة تتحول المعلومات غير المكتملة و أحيانا المتناقضة إلي رؤى فريدة لتوعية صانعي القرارات بالولايات المتحدة. إن أعضاء مدرية الاستخبارات يقومون بتوفير التحليل الدقيق ذو الموضوعية و في اقل وقت ممكن إلي رئيس الولايات المتحدة و مجلس الوزراء و كبار صانعي القرارات في الحكومة الأمريكية حول سلسلة كاملة من مشاكل الأمن القومي و السياسة الخارجية.

ثانياً: الخدمة السرية

الخدمة الوطنية السرية (أن سي أس) هي بمثابة الذراع السرية لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي ايه) والسلطة الوطنية للتنسيق ، ووقف نشوب النزاعات ، وتقييم العمليات السرية عبر أجهزة الاستخبارات في الولايات المتحدة.

ثالثاً: العلوم والتكنولوجيا

دائرة العلوم والتكنولوجيا (دي إس اند تي) هي واحدة من أربعة أقسام رئيسية يقوم موظفوها بتنفيذ مهمة وكالة الاستخبارات المركزية. تجلب الـ( دي اس اند تي) الخبرة في حل المشاكل الاستخبارات الأكثر إلحاحا التي تواجهها.

تقوم بمهاجمة مشاكل الاستخبارات الوطنية بالاستهداف الفعال ، والتكنولوجيا الجريئة وبحرفة استخباراتية مميزة. تخلق وتكيف وتطور وتشغل جمع النظم التقنية وتطبق تقنيات تمكينية لجمع ومعالجة وتحليل المعلومات.

يمثل قضاء يوم مع الـ (دي إس اند تي) قضاء يوم داخل مخيلة وكالة المخابرات المركزية. ان جميع موظفي الـ (دي اس آند تي) هم ضباط استخبارات تقنيون، ولكنهم يعملون في تخصصات مختلفة تتراوح بين مبرمجي ومهندسي الكمبيوتر إلى العلماء والمحللين. تتشارك الـ (دي اس اند تي) مع العديد من المنظمات الأخرى في دوائر المخابرات والجيش والأوساط الأكاديمية ، والمختبرات الوطنية ، والقطاع الخاص لتحقيق نجاح المهمة. تقوم الـ (دي اس اند تي) بتوفير أدوات مميزة وقدرات وخبرات لحل أصعب تحديات الأمن القومي.

رابعاً: الدعم

في بيئة وكالة الإستخبارات المركزية الفريدة من نوعها، يكون الدعم  لجامعي الاستخبارات والمحللين مركزا ومتناسقا ، ومتكاملا ، ويمكن الاعتماد عليه بنسبة 100 في المئة.

توفر مديرية الدعم (دي اس) كل شيء وكالة الاستخبارات المركزية بحاجة إليه لإنجاز مهمتها الحاسمة للدفاع عن الوطن. بالعمل جنبا إلى جنب مع مديرية الإستخبارات ومديرية العلوم والتكنولوجيا ، والخدمة الوطنية السرية ، مهمتها ضمان توفير كل ما يحتاجه عناصر المهمة للنجاح من توفير الدعم الرئيسي، لتشمل الاتصالات ، والأمن ، وسلاسل التوريد ، والمرافق ، والخدمات المالية والطبية وغيرها، وتشغيلها ، وغالب ما يكون ضباط الـ دي اس من بين ضباط وكالة المخابرات المركزية الأوائل في المجالات التشغيلية الصعبة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى