الأمن التقني

إحذر.. من رسائل العيد التي تحمل جوائز

المجد – خاص

مبروووووك، أنت ضمن الـ 10 الفائزين بالسيارة لدينا، فقط قم بإرسال بعض البيانات الخاصة بك عبر رسالة بريد إلكتروني لنستطيع التواصل معك ومنحك تلك الجائزة.

أليست تلك الجملة هي ما يرغب الجميع برؤيتها عند فتح البريد الإلكتروني الخاص به؟ من منا لا يرغب بالفوز بجائزة أو سيارة أو مبلغ من المال، ولكن تذكر دائماً الأمور لا تأتي بتلك السهولة.

تلك الرسالة البريدية تصل الي المئات من المستخدمين سواء عبر الهواتف او عبر البريد الالكتروني وخاصة في أوقات المناسبات والأعياد حول العالم ويقع ضحيتها الكثير مثلما وقع الكثير ضحية العديد من طرق النصب الأخرى.

الأمر ببساطة عملية نصب واحتيال لا غبار عليها، وتستهدف بساطة وعفوية المستخدمين في التعامل مع غيرهم سواء على الإنترنت أو في العالم الحقيقي ولكن هل تتساءل عن الهدف من وراء إرسال مثل تلك الرسالة لك؟

 اختراق جهازك وجمع المعلومات.. هي كل ما يهم المحتال، فبمجرد التفاعل مع هذه الرسائل يتم اختراق جهازك او سرقة أرقام حساباتك البنكية او الاطلاع على أسرارك وملفاتك وصورك الخاصة.

الأمر قد يمتد إلى طرق أخرى للاحتيال وليس فقط رسائل بريدية تتعلق بفوزك بسيارة، بل تم رصد العديد من طرق الاحتيال الأخرى التي ظهرت في الفترة السابقة ومنها رسائل بريدية تؤكد أن أحد الأشخاص توفي وهو يمتلك ثروة هائلة وبياناتك ستضمن لك الحصول على تلك الثروة نظراً لأنه لا يمتلك أقارب أو عائلة!.. او رسائل تثير تعاطفك تجاه قضية إنسانية، فقد يطلب منك أحد الأشخاص التبرع بمبلغ من المال للمساعدة.

تتعدد طرق النصب والنتيجة واحدة، خسارة حساباتك البنكية وأموالك سعياً وراء المكاسب الوهمية أو وراء تصديق كل ما يرسله الغرباء من استغاثات عبر بريدك الإلكتروني او اختراق جهازك والاطلاع على أسرارك.

من هنا نحذر في "موقع المجد الأمني" بعدم التعاطي مع مثل هذه الرسائل وعدم الوثوق بالغرباء أبداً مهما كان المقابل ومهما كانت الرسائل تحمل عناوين رنانة ومغرية تجعلك صيدا ثمينً إذا ما تعاطيت معها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى