تقارير أمنية

إرشادات هامة للمشاركين في جمعة الغضب بالقدس والضفة المحتلة

المجد – خاض

توالت الدعوات والنداءات للجمهور الفلسطيني للمشاركة في جمعة الغضب يوم غد الجمعة وذلك نصرة للأقصى، ورفضا للهجمة الشرسة التي يشنها الصهاينة على المسجد الاقصى والاقتحامات اليومية المستمرة عليه والتي تكاد تكون بشكل يومي.

هذه الدعوات التي تدعو للانتفاض على المحتل وغطرسته المستمرة، تحمل طابعا ثوريا تدعو من خلاله المنتفضين إلى الاشتباك مع الاحتلال ومهاجمة المستوطنين ومصالحهم وسياراتهم سواء بالحجارة أو الزجاجات الحارقة أو غيرها مما يتوفر من أدوات مواجهة.

وبدورنا في موقع "المجد الأمني" نوجه هذه الارشادات والنصائح الأمنية الهامة التي قد تساعد الثوار في مواجهة الاجراءات الصهيونية التي قد يفعلونها لمواجهة جمعة الغضب وهي كالتالي:

– اعتماد اللثام على الوجه لتجنب ظهوره على الكاميرات سواء الخاصة بالاحتلال او كاميرات الشوارع او الصحافيين، ويمكن اعتماد لثام متفق عليه بين الثوار كي لا يكون هناك مجال لوجود ملثمين دخلاء بين صفوفهم.

– تمويه اللباس والهندام بملابس غير مميزة والتخلص منها فور عودتك للمنزل أو رفعك للثام لعدم التعرف على هويتك واعتقالك كي تعود في المرة القادمة وتواجه من جديد.

– الإبتعاد عن استخدام وسيلة مواصلات تخصك او تدلل على هويتك، كي لا يؤدي ذلك لاعتقالك.

– توزيع المواجهات على عدة نقاط وحواجز وباساليب مختلفة لتشتيت تركيز قوات الاحتلال فالمواجهة على حاجز واحد تعطيهم الأفضلية العددية التي تمكنهم من السيطرة على المواجهات بشكل سريع.

– يعمل الاحتلال على نشر الشائعات بشكل كبير لتفريق التظاهرات والمواجهات بحجج كثيرة، لا تسمع الاخبار الا من مصدر واحد معتمد ومتفق عليه من قبلك انت وزملاءك.

– الأكثر تأثيرا هو التسبب بالأذى لممتلكات المستوطنين وسياراتهم عن طريق قذفها بالزجاجات الحارقة، بذلك يكون هناك صدى كبير للفعالية.

– التغطية الإعلامية لها أثر بالغ الأهمية، وهي تعطي دافع للاستمرار في المواجهة لأيام أخرى، فاذا لم يكن هناك تغطية اعلامية من وسائل الاعلام المختلفة وجب تجهيز تغطية بمبادرات فردية.

نتمني لكم السلامة والتوفيق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى