تقارير أمنية

المخابرات والارهاب.. في سباق تسلح تكنولوجي

المجد

حذر رئيس الاستخبارات البريطانية ألكس يانجر، من أن وكالات الاستخبارات البريطانية في "سباق تسلح تكنولوجي" مع الإرهابيين ومجرمي ‏الانترنت الذين يرغبون في الحاق الضرر بالبلاد.‏

ونقلت صحيفة "الجارديان" عن ألكس يانجر أن وكالات الاستخبارات يواجهون ‏منافسين لا يتقيدون بالأخلاق والقانون ويستغلون التكنولوجيا لتهديد حياة الناس.‏

وفي أول تصريحات علنية له منذ توليه المسؤولية العام الماضي كرئيس لجهاز المخابرات ‏السرية، قال يانجر إن عمليات التجسس والنشاط البشري أصبح أكثر تعقيدا مع استخدام ‏التكنولوجيا والعمليات التقنية.

‏وقال متحدثا لجمهور من المدعوين في حدث في لندن إن استخدام البيانات التي يتم الحصول ‏عليها من الإنترنت ساعد أجهزة الاستخبارات في حماية البلاد من العمليات الإرهابية.

وأضاف "نحن في سباق تسلح تكنولوجي وعمليات الاستخبارات البشرية ليست بديلة للعمليات ‏التقنية لقد أصبحنا مترابطين".‏

ووصف ألكس يانجر التهديد الذي تواجهه أجهزة الاستخبارات "بالجانب المظلم من العولمة" ‏في إشارة إلى استخدام الإرهابيين للإنترنت والتكنولوجيا الحديثة لشن هجمات على البلاد.‏

مقالات ذات صلة