الأمن التقني

أنفاق غزة مجهزة هندسياً لقتل الجنود الصهاينة

المجد – خاص

كشف الصندوق الأسود في رفح عن بعض طلاسم لغة الخطف القسامية، وابقي العديد منه يدور في فلك الغموض، واستطاع أن يدحض رواية جيش الاحتلال ويظهر أكاذيبه وخاصة في إبراز شجاعة جنوده في ملاحقة المقاومين داخل الأنفاق لمسافات طويلة، أثناء خطفهم للجندي هدار.

فكانت تصريحات قائد نخبة المقاومة لمراسل الجزيرة هي بمثابة كشف غموض جديد حول قدرات الأنفاق في مواجهة الاحتلال، وأن أنفاق غزة مجهزة هندسيا ليتم تفجيرها فيما لو حاول الجنود الصهاينة عبورها، وهذا ما ينفي رواية الجيش الصهيوني، ويظهر كذبها في محاولة يائسة منه ليصنع من جيشه الورقي أسطورة عبر وسائل الإعلام بعد أن مُرغ انفه في الميدان.

وقد كانت عملية "بوابة المجهول" بخانيونس دليل واضح على فشل الاحتلال ووحدته الهندسية "يهلوم" المتخصصة بمكافحة الأنفاق، بعد أن أوقعت المقاومة "يهلوم" في شراكها أثناء محاولتها عبور احدي بوابات الأنفاق وقتلت العديد من مهندسيها، وهو مؤشر على أن كل ما تدربت عليه تلك الوحدة لم يفيدها كثيراً في مواجهة خطط وتجهيزات أنفاق المقاومة.

كل يوم يمر تتكشف فيه الحقائق عن قدرات وإبداعات المقاومة واستعداداتها وسلاحها الرادع المتمثل بالأنفاق مجهول البداية والنهاية والإمكانات، وتتكشف فيه حقائق كذب الاحتلال وضعف جنوده، فهل يطل علينا الصندوق الأسود من جديد بمقاطع عز وفخار، نحن ننتظر وللحديث بقية…

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى