الأمن التقني

خطأ بسيط قد يدمر الهاردسك والبيانات داخله

المجد – خاص

إقلاع الويندو وإغلاقه بالشكل الصحيح يضمن سلامة كاملة لنظام التشغيل والهاردسك وللملفات المخزنة بداخله، فالكثير يعمل على إغلاق الويندوز فجأة وفي أغلب الأحيان يتعرض لفقد في ملفات النظام الأساسية مما يطره إلى تحميل نظام التشغيل من جديد.

الأخطر هو الخطأ الشائع الذي يرتكبه العديد من المستخدمين دون أن يلقوا له بال، وهو إقلاع الحاسوب ووجود فلاش ممري بداخله عند بدء تشغيل الكمبيوتر، وهذا خطأ كبير جداً حيث أن الفلاش قد يحتوي على فيروسات تدمر الهاردسك في حالة الإقلاع وهذه الفيروسات تعمل عند بدء تشغيل النظام.

قد يقول البعض لقد قمت مرات عدة بهذه العملية دون أن يؤثر ذلك على الجهاز، نقول له ذلك من حسن حظك لأن الفلاش لم يكن يتضمن الفيروسات التي تعمل على ضرب البايوس BIOS المختص بنظام الإخراج والإدخال والبدء بعملية الإقلاع والتحضير لتنزيل نظام التشغيل في ذاكرة الحاسوب.

هذه الفيروسات تعمل على ضرب المقطع رقم صفر، وتستبدل أماكن الإقلاع بالمقطع رقم واحد مما يتسبب في خلل في الإقلاع ويعمل على ضرب BIOS ويعطل الهاردسك  ويتلف البيانات المخزنة.

والمشكلة الأخرى فيروسات الأوتوران عندما تقلع مع النظام لا يقوم النظام بالتشغيل في ذاكرة الحاسوب أو قد يحذف بعض الملفات من النظام  فتضطر إلى القيام بعمليه الفورمات، وقد يعتقد البعض أن الانتي فيروس قادر على حذف هذه الفيروسات فهو مخطئ فالانتي فيروس لا يعمل إلا بعد عمل نظام التشغيل وخير مثال على ذلك فيروس الاوتران ينتقل إلى جهازك حتى لو كان يحتوي على أنتي فيروس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى