الأمن المجتمعي

إلى رجال المقاومة .. احذر أشياء قد تغفل عنها

المجد – خاص

حذر مصدر أمني من أخطاء أمنية قد يرتكبها أفراد وقادة في المقاومة دون إدراك مدى خطورتها على الأفراد أو الفصيل المقاوم الذي ينتمون له.

وأفاد المصدر في حديث لموقع "المجد الأمني" أن المخابرات الصهيونية تستفيد بشكل كبير من الأخطاء الأمنية التي يقع فيها بعض المغفلين.

وذكر المصدر بعض الأساليب والأخطاء الأمنية التي ربما يقع فيها الأشخاص ومنها استخدام الأجهزة والمعدات الخاصة بالعمل العسكري في الاستخدامات الخاصة.

ومن أبرز هذه الوسائل أجهزة الحاسوب الذي تحتوي على معلومات عسكرية وأجهزة الكاميرات وحافظات المعلومات "ذاكرة الميموري"، وغيرها من الأجهزة الموصولة بالإنترنت.

وأضاف المصدر الأمني أنه لا يمكن للمجاهد أو المقاوم إعارة الأغراض والأدوات الخاصة بالعمل العسكري أو المقاومة لأي شخص، حتى لو كان من الثقات.

وتابع المصدر تحذيره من إعارة الفلاشات وذاكرات الميموري الخاصة بالعمل العسكري حتى لو تم مسح المعلومات التي تحتويها، وذلك لأنه يمكن استرجاعها بكل سهولة.

وختم المصدر قوله بأن أي خطأ أمني أو استهتار قد يتسبب في كشف عشرات العناصر والمقاومين وقد يكون سبباً في استهداف البعض.

ومن هنا فإننا في موقع "المجد الأمني" نحذر أبناءنا المجاهدين والمقاومين من استخدام الأجهزة والمعدات العسكرية في الاستخدامات الشخصية أو اعارتها لأصدقاء وأشخاص حتى لو كانوا مقربين.

كما ونحذر من توصيل تلك الأجهزة بالانترنت لأي سبب كان، لأن ذلك يسبب الضرر للمجاهدين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى