الأمن المجتمعي

ما هي مهمة فتاة المخابرات ؟

المجد – خاص

فتاة المخابرات هي احدى الوسائل القديمة الحديثة التي يستخدمها الاحتلال الصهيوني وأجهزة مخابراته في اسقاط الشباب في وحل العمالة، وتعتبر فتاة المخابرات الوسيلة الأبرز والأكثر فاعلية من وجهة نظر المخابرات الصهيونية ولذلك زاد التركيز على استخدام هذه الوسيلة في السنوات الأخيرة.

وتعتمد فتاة المخابرات الصهيونية في إسقاط الشباب على إيهامهم بأنها معجبة بهم أو وقعت أسيرة حبهم، وتسمعهم من الكلام ما يجعلهم يصدقون بأنها مولعة بهم، أو تؤملهم بتحسين وضعهم المادي أو تقديم خدمات معينة هم بحاجة لها كالعلاج والتعليم، أو توهمهم بأنها ترغب ببناء حياة زوجية معهم.

وغالباً ما تستخدم فتاة المخابرات أسماء عربية مستعارة في البداية قبل أن تعرف على نفسها بأنها تعمل في جهاز الأمن العام الصهيوني "الشاباك"، وبعد أن يتم تسجيل عدة مكالمات غرامية بينها وبين الضحية تكشف هويتها للضحية وتبدأ بتهديده بنشر مكالماته المسجلة ويكون هذا التهديد عن طريقها أو عن طريق الضابط.

وخلال التحقيقات التي أجرتها الأجهزة الأمنية وأجهزة أمن المقاومة مع عدد من العملاء تبين أن فتاة المخابرات الصهيونية تتمثل مهمتها فقط في اسقاط الشباب في وحل العمالة ومن ثم ربطهم بضابط المخابرات الصهيوني ليتواصل معهم.

ومن هنا فإننا في موقع "المجد الأمني" ننوه إلى أن فتاة المخابرات ما هي إلا وسيلة يستخدمها جهاز الأمن العام الصهيوني "الشاباك" لربط الشباب الذين تم استدراجهم بضابط الشاباك، وأن كل ما تتحدث به الفتاة من كلام معسول وما شابه هو مجرد خداع وينتهي بمجرد ربط الضحية بضابط المخابرات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى