تقارير أمنية

لماذا يتصل “الشاباك” على سكان المناطق الحدودية لغزة؟

المجد-خاص

أفاد مصدر أمني بتلقي عدد من المواطنين الذين يسكنون بالقرب من المناطق الحدودية شرق قطاع غزة اتصالات مجهولة المصدر، تدعي أنها مؤسسة تعمل في مجال الأبحاث البيولوجية للتربة، وتسألهم عن الانهيارات التي تحدث في التربة في مناطق سكناهم.

وأكد المصدر أنه تم متابعة هذه الاتصالات وتبين أنها تتبع للمخابرات الصهيونية، حيث تعمل تحت مسميات وهمية للإيقاع بالمواطنين ودفعهم للإدلاء بمعلومات مهمة تتعلق بأماكن أنفاق المقاومة في المناطق الحدودية لقطاع غزة.

وأضاف أنهم يخدعون المواطنين بأنهم يقومون بعمل دراسة حول أوضاع التربة في المناطق الشرقية، ويوضحون للمواطنين المخاطر التي تتعرض لها التربة وتأثيرها على أراضيهم الزراعية، ويوصونهم بالإبلاغ عن أي مشكلة، خصوصاً إذا حدث انهيار للتربة في مناطقهم.

وأوضح أن مخابرات الاحتلال بعد فشلها الاستخباراتي الذريع وعدم حصولها على معلومات مهمة بخصوص أماكن الأنفاق الحدودية، لجأت الى حيلة الاتصال بالمواطنين لخادعهم والحصول على هذه المعلومات المفقودة.

ونؤكد في موقع "المجد الأمني" على ضرورة عدم التعامل مع هذه الجهات وعدم الإدلاء بأي معلومات قد تضر بالمقاومة، وتبليغ الجهات الأمنية المعروفة بمثل هذه الاتصالات وتفاصيلها.

 

مقالات ذات صلة