المخابرات والعالم

الكيان يتدرب على منظومة الدفاع الاكثر رعبًا “الأس-300 ” باليونان

المجد – خاص

بعد نشر روسيا لأنظمة الدفاع الجوية المتطورة الروسية  "الاس-300" في منطقة الشرق الاوسط وخاصة في سوريا وايران ومصر، هذا الانتشار لتلك الصواريخ المتقدمة التي تستهدف الطيران اثار مخاوف دولة الكيان مما دفع بها للتعاون مع اليونان في التدريب على التملص وتجاوز انظمة الدفاء الجوية المتطورة.

ارتكز التدريب للطائرات الصهيونية على مدار شهران في جزيرة كريت اليونانية على جمع المعلومات عن راداره القوي وكيفية التعامل معه، وكيفية المراوغة وتجنب الاستهداف، و رغم ذلك دولة الكيان لم تصرح رسمياً بأنه منظومة الاس-300 التي تمتلكها اليونان شارك في مناوراتها العسكرية.

هذا وقد اذعنت اليونان لطلب الولايات المتحدة الامريكية بالسماح للطائرات الصهيونية بإجراء مناوراتها  وتدريباتها العسكرية في اجوائها، ورغم ذلك فدولة الكيان لم تشارك أي نتائج لتجاربها مع أي من حلفاؤها بما فيها الولايات المتحدة.

ركز الطيران الصهيوني بشدة في تمارينها على الترددات التي يعمل عليها النظام و قد علق خبير عسكري بريطاني على ذلك "إنه لا يوجد منظومة تسليح عصية لكن هناك فقط منظومات صعبة التعامل معها و أخرى لا … في النهاية من الجيد إن يمتلك حلفاء لك منظومات كهذه تتيح لك التدرب عليها".

جدير بالذكر إنه هناك تدريبات مشتركة جمعت بين الطيران الصهيوني والطيران الروسي فوق الاجواء السورية، أوضح اللواء إيغور كوناشينكوف الناطق باسم الوزارة الروسية أن المرحلة الأولى من التدريبات التي تهدف إلى منع وقوع حوادث طيران غير مرغوب فيها في أجواء سوريا انتهت بنجاح، وأن هذه المرحلة ستتلوها مراحل اخري تجمع بين الطرفين.

مقالات ذات صلة