عين على العدو

الاحتلال يكشف عن أسلحة حديثة بمعرض بفرنسا

المجد- متابعات

قالت صحيفة "معاريف" العبرية، إن الصناعات العسكرية الصهيونية شاركت مؤخراً في معرض للأسلحة العسكرية في باريس.

وذكرت أن دولة الاحتلال كشفت في المعرض الذي افتتح في العاصمة الفرنسية باريس أمس الثلاثاء، عن عشراتٍ من الأسلحة الحديثة التي تم تطويرها في الكيان الصهيوني.

وبحسب الصحيفة؛ فإن الركن الصهيوني في المعرض بلغ مساحته ١٥٠٠ متر مربع، شارك به حوالي 30 شركة من شركات الصناعات العسكرية الصهيونية، عرضت تطويرات تكنولوجية حديثة.

وكشفت شركة "رفال"، وللمرة الأولى، عن شبكة دفاعية، وعن رسائل تحديد أماكن ومهاجمة سيارات مدرعة، وعن الشبكة الدفاعية "معطف الريح" التي تركب على دبابات مركفاه -٤، وعن أسلحة أخرى.

وبيّنت الصحيفة أنه من بين الأسلحة عُرض سلاح "الإنسان الآلي" في خدمة القوات الخاصة، وأسلحة غير مأهولة (جوية وبرية)، وشبكة دفاع جوي، إضافة إلى حمايات للمواقع الحساسة، ووسائل اتصالات متطورة توفر تفوقا كبيرًا في ساحة المعركة الحديثة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى