الأمن المجتمعي

تحذير لمستخدمي موقع “فيس بوك”

المجد –

تستمر جهود العدو الصهيوني في استهداف أبناء شعبنا الفلسطيني باستخدام كافة الوسائل والأساليب، وتزداد في هذه المرحلة خطوات العدو على صعيد التواصل مع المواطنين الفلسطينيين في الضفة وغزة باستخدام شبكة الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، مثل:

–  صفحات شخصية على "الفيس بوك" بأسماء لفتيات وشباب، تحاول نسج العلاقات مع شبابنا الفلسطيني.

–  صفحات على "الفيس بوك" بأسماء رسمية تتبع لمنسق شئون الاحتلال يوآف مردخاي، والتي تتواصل بشكل مباشر مع الفلسطينيين، وتبث من الأخبار والأفكار الكاذبة، التي تحاول من خلالها رسم صورة حسنة للاحتلال وتغيير الصورة الحقيقية القبيحة للعدو الصهيوني.

–  الموقع الإلكتروني باللغة العربية بتكلفة 10 مليون دولار الذي أعن وزير الحرب ليبرمان أنه سيتم إطلاقه قريباً.

والجدير بذكره أن هذه الصفحات والمواقع تدار عبر مؤسسة أمنية وطواقم متخصصة مدربة..، لذلك من الخطأ البالغ أن يقوم الشخص بالتواصل مع هذه الصفحات والمواقع –ولو من باب الفضول- ظاناً بأنه يمتلك القدرة التي تنجيه من خطرهم وألاعيبهم القذرة، ومتناسياً أنه بذلك يواجه لوحده منفرداً مؤسسة أمنية كاملة.

وإن التعامل الأمثل في ظل هذه الهجمة:

–  عدم تصفح هذه الصفحات والمواقع أو الإعجاب بها أو متابعتها على الإطلاق، تحت أي ظرف أو مبرر.

–  توعية الدوائر المحيطة في العائلة والعمل والأصدقاء والمعارف، بهذه الهجمة الصهيونية وخطورة مثل هذه الصفحات والمواقع وضرورة عدم التواصل معها.

–  إبلاغ الجهات الأمنية المختصة في الحالات التي تستدعي ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى