تقارير أمنية

هل يطيح نتنياهو بكاتس لإرضاء “الحريديم”؟

المجد-خاص

لوح رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو باحتمال إقالة وزير المواصلات الصهيوني "يسرائيل كاتس" بعد اشتعال أزمة المواصلات في دولة الاحتلال، واحتجاج اليهود المتدينين "الحريديم" بشدة على هذه الأزمة.

وهاجم نتنياهو خلال افتتاح الجلسة الاسبوعية للحكومة، كاتس، قائلاً "إن الوزراء يعينون من أجل حل الأزمات لا افتعالها.

 وقامت وزارة المواصلات الصهيونية بقيادة كاتس بأعمال على الطرقات في يوم السبت وهو يوم إجازة رسمي في دولة الاحتلال، فيما أمر نتنياهو بوقف الأعمال في هذا اليوم.

وجاءت هذه الإشكالية بين الرجلين رضوخاً من نتنياهو لليهود المتدينين الذين يتهمون وزير المواصلات بافتعال الأزمة لتوريط نتنياهو، حيث تم وقف عمل قطار تل أبيب حيفا حتى مساء الأحد المقبل لإجراء أعمال الصيانة، مما سبب بازدحام مروري واكتظاظ كبير.

ويعاني نحو ربع مليون صهيوني في الشوارع من التشويشات في عمل القطار وأزمات السير الناتجة عنها، بعد أن ارتفعت وتيرة عمل الحافلات العمومية وعددها في الشوارع لا سيما بين تل أبيب وحيفا.

يذكر أن كاتس من الوزراء المقربين لنتنياهو، فهو يشغل منصب قائم بأعمال رئيس الحكومة أثناء سفره، بالإضافة إلى انتمائهما المشترك لحزب الليكود الصهيوني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى