الأمن المجتمعي

انتفاضة القدس تعود وتشتعل جذوتها من جديد

المجد – خاص

انتفاضة القدس المباركة همدت جذوتها قليلاً خلال الفترة الأخيرة لكنها كالجمر تحت رماد كلما هبت ريحٌ أعادتها واشتعلت، فالواقع الذي يعيشه أهل الضفة والاعتداءات الصهيونية المتواصلة على المواطنين تنبئ بأن الإنتفاضة لا يمكن لها أن تنتهي أو تندثر، ولكن يمكن أن تهدأ لفترات قليلة ثم تعود لتتقد من جديد بسكين أحد الأبطال لتكون محفزاً للآخرين للسير على طريقه.

إن إقدام أحد المجاهدين في الضفة على تنفيذ عملية فدائية كفيل بأن يشعل الحماسة في قلوب العشرات من الشباب للحاق به لتنفيذ عمليات أخرى، 

وفي الوقت الذي لم تستطع الدول الغربية والعربية من إيقاف الجرائم المتكررة بحق الفلسطينيين، والاقتحامات المتواصلة لانتفاضة القدس انتفض الشباب الفلسطيني للرد على تلك الجرائم، فبدأت انتفاضة القدس التي أشعل شرارتها الشهيد مهند الحلبي والتي ما زالت مستمرة ما استمر مسلسل جرائم الاحتلال.

ويذكر أنه خلال فترة عيد الأضحى ارتقى خمسة شهداء هم الطفلة الشهيدة لمى موسى والشهيد محمد السراحين والشهيد سعيد عمرو والشهيد فراس البراوي والشهيد محمد الرجبي، فيما ارتقى صباح اليوم الشهيد حاتم الشلودي.

ومن هنا فإننا في موقع "المجد الأمني" نسأل الله أن يحفظ شبابنا وأن يرحم شهداxنا وأن يخرج من أبناء الشعب الفلسطيني من ينتقم لدمائهم ويحفظ الكرامة لهذا الشعب الأبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى