تقارير أمنية

لأجل هذا يسعى نتنياهو للبقاء في منصبه أطول فترة ممكنة ؟!

المجد- خاص

مما لاشك فيه أن رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو يوصف بأنه "ماكر ومخادع" ويمكنه استخدام أي وسيلة سواء كانت قذرة أو غيرها لتحقيق ما يريد، وهذا هو السبب الذي جعله يحكم دولة الكيان لسنوات طويلة.

نتنياهو يخشى من اليوم الذي يتلوا خروجه من رئاسة الحكومة، فالكثير من الملفات تنتظره من معارضيه وأعداءه الذين سينتقمون منه لخداعهم واستغلالهم عشرات المرات.

وقد برزت مؤخراً تعليقات لنتنياهو تؤكد أنه سيبقى في منصبه لفترات طويلة ولن يترك المنصب بسهولة وذلك في ظل الحديث عن ملفات فساد متعلقة به.

وقال نتنياهو في أول تعليق رسمي له حول دور محاميه الخاص في صفقة شراء الغواصات الألمانية وشبهات الفساد التي أشارت إليها عدة تقارير صحفية خلال الأيام الماضية قال:" سأبقى في منصبي فترة طويلة جدا".

وألمحت التقارير الصحفية لدور نتنياهو الفاسد في هذه الصفقة وحثه الجيش الصهيوني على شراء الغواصات رغم معارض الأخير ورفض وزير الجيش السابق "موشي يعلون" ما يشير إلى مصلحة مالية شخصية لنتنياهو في إتمام هذه الصفقة.

وأشار نتنياهو خلال افتتاح جلسة كتلة حزب الليكود البرلمانية التي عقدت في مقر الكنيست “هناك من يصر ويعمل طيلة الوقت على تشويه سمعتي وأنا أقول يوجد لدينا صناعة الكآبة وترويج الأكاذيب ولا عجب أن القائمين على هذه الصناعة هم من ينفخون كل أسبوع بالون إشاعات جديد سرعان من أن ينفجر دون أي ضرر ".

ويخشى نتنياهو من فتح العديد من ملفات الفساد والشبهات التي تثار حول فساده في اليوم التالي لتركه منصبه وذلك في ظل حديث العديد من الجهات أن هناك تواطؤ من بعض الشخصيات القانونية والقضائية للتغطية على نتنياهو الذي يخدم مصالحهم.

مقالات ذات صلة