تقارير أمنية

هل لديك معلومات عن هدار جولدن ؟

المجد – خاص

أعلن الاحتلال الصهيوني في الأول من أغسطس لعام 2014 عن فقدان الضابط الصهيوني "هدار جولدن" الملازم ثاني بلواء "جفعاتي" في الجيش الصهيوني، وذلك إبان العدوان على غزة عام 2014 بعد اجتياح قواته لشرق مدينة رفح.

وجاء الإعلان وقتها من طرف الاحتلال الصهيوني فقط، فيما تكتمت المقاومة الفلسطينية عن أية معلومات عن "هدار" أو المجموعة التي يعتقد أنها أسرته، واكتفت المقاومة بالقول أن الاتصال ما زال مفقوداً مع عناصرها.

وأدى فقدان "جولدن" إلى اختراق الاحتلال للتهدئة المؤقتة المتفق عليها مع الجانب الفلسطيني، ونسفه لها، والقيام بقصف عشوائي على منازل شرق مدينة رفح، والتي أدت إلى استشهاد أكثر من 140 فلسطيني.

ومرَّ أكثر من عامين على فقدان الضابط "هدار جولدن" وما زال جهاز الأمن العام الصهيوني "الشاباك" يبحث عن أية معلومة عنه، أو طرف خيط يوصلهم إليه، دون فائدة.

وبعد أن استنفذ "الشاباك" الجزء الأكبر من خياراته في البحث عنه، وأصبح كالطير المذبوح الذي يصارع لحظات موته لجأ لاستجواب المسافرين في الحصول على معلومات عن الجندي المفقود.

وحول ذلك فقد أفاد عدد من المسافرين عبر معبر بيت حانون "إيرز" للأجهزة الأمنية أن ضباط المخابرات الصهيونية المتواجدين في الجانب الصهيوني من المعبر، استجوبوهم إن كان لديهم أية معلومات عن هدار جولدن، أو مصيره.

فيما لم يسألهم الضباط عن باقي الجنود الأسرى لدى المقاومة، واقتصروا أسئلتهم عن الجندي هدار فقط، وهذا ما يدلل أن الاحتلال يتعامل بعنصرية مع قضية الجنود المفقودين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى