الأمن المجتمعي

لكي تستطيع السفر عليك القيام بالآتي

المجد – خاص

يتوفر على شبكة الانترنت العديد من المواقع الإلكترونية التي تشعر للوهلة الأولى أنها تقدم مساعدة مجانية لمستخدمي الانترنت، ولكن بعد ذلك تكتشف أنها صممت لتحقيق أهداف خاصة بها غير الأهداف المتوقعة لديك.

وحول ذلك فقد سجَّل مواطن فلسطيني غزّي عبر الانترنت في موقع إلكتروني يحمل عنوان "إذا أردت السفر عليك الضغط هنا"، آملاً أن تتوفر له فرصة للسفر في ظل الحصار المفروض على قطاع غزة وصعوبة السفر.

وبعد يومين من التسجيل تلقى المواطن الغزّي اتصالاً من فتاة عرفت عن نفسها أنها تعمل مع جهاز الأمن العام الصهيوني "الشاباك"، وأبلغته بأنه كي يتمكن من السفر يجب عليه المساعدة بتقديم بعض المعلومات عن الأنفاق وعن المقاومة في قطاع غزة، ومن ثم سيقدمون له الخدمات والمساعدة في الحصول على إمكانية السفر.

وبعد حوار دار بين الفتاة والمواطن أعطته الفتاة مهلة لمدة يومين للرد عليها بالموافقة أو الرفض، مؤملة إياه بأنها ستوفر له كل ما يحتاجه لكي يتمكن من السفر في حال الموافقة.

ومن هنا فإننا في موقع "المجد الأمني" ننوه إلى أن ما سبق هو أسلوب تستدرج فيه المخابرات الضحية، بحيث يعتقد أنه مجرد أن يسلم بعض المعلومات فإنه يتمكن من السفر، لكنه يتفاجأ بعد ذلك بأنه يتم ابتزازه بالمعلومات التي قدمها سواء كانت صحيحة أم كاذبة، حيث تطلب منه المخابرات الاستمرار في التخابر أو فضحه للأجهزة الأمنية ونشر تسجيلاته الصوتية على شبكة الانترنت.

كما ننوه إلى أن جميع المكالمات التي تجريها المخابرات الصهيونية مع المواطنين الفلسطينيين هي مسجلة لديهم، لاستخدامها في الابتزاز والاسقاط.

مقالات ذات صلة