الأمن التقني

عصابات هاكرز تشتمك على الفيس بوك ..لماذا؟!

المجد – خاص

يشتمونك بأسوأ الالفاظ عبر بريدك الإلكتروني ليثبتوا لك أنهم على حق ولإيقاعك بفخ الرد عليهم ، ثم يعتذرون لك بعد أن يخدعوك بصورة أو برابط إلكتروني ملوث لاصطياد معلوماتك..

انتشرت في الآونة الاخيرة عصابات تستغل البريد الإلكتروني والفيس بوك بأسماء فتيات، يقمن بالبداية بتوجه جمله من الرسائل التي تتضمن الشتائم الي الضحية، بدافع ان الضحية  قام بمعاكستها، أو ارسال رسائل غير اخلاقية لها، ومن ثم يرسلون رسائل اعتذار وصور وعناوين جذابة ملغمة لإصطياد الضحية دون ان يدرك ذلك، وهذه الطريقة قد تستغلها المخابرات في استقطاب ضحاياها على قاعدة " ما محبة الا بعد عداوة".

وهناك ايضا من هذه العصابات الإلكترونية، من يستخدم اسلوب اخر بأن يرسل رسائل بالخطأ بتحويل مبلغ مالي، او وصية لمريض ويطالب الضحية التواصل معه، في اغراء واضح لإسقاط الضحية ودفعة لإرسال بياناته الشخصية والبنكية ليتم سرقة اموالهم ومعلوماته.

هذه الصورة هي شكل من أشكال الإصطياد الإلكتروني.

مقالات ذات صلة