تقارير أمنية

حماس تحذر من انهيار التهدئة بسبب الخروقات الاسرائيلية

انباء عن خطة لفياض للأستعانة بقوات مصرية في غزة


حماس تحذر من انهيار التهدئة بسبب الخروقات الاسرائيلية


القدس العربي


انتقدت حركة حماس الجمعة سياسة إسرائيل المتمثلة في إغلاق معابر قطاع غزة التجارية بشكل متكرر علي الرغم من سريان التهدئة التي توسطت فيها مصر بين الطرفين، وشددت علي أن حرص إسرائيل علي نقض بنود التهدئة، سيدفع الفصائل الفلسطينية إلي إعلان حلها من الاتفاق، وذلك بعد يوم من إعلان الحركة تعليق مفاوضات إطلاق سراح الجندي الإسرائيلي جلعاد شليط.


وقال الدكتور إسماعيل رضوان القيادي في حركة حماس لـ القدس العربي ان حرص العدو الصهيوني علي نقض بنود اتفاق التهدئة الذي أبرم بوساطة مصرية وعدم التزامها به سيدفع بالفصائل الفلسطينية إلي الإعلان عن حلها من اتفاق التهدئة . وذكر رضوان ان هذه الخطوة من الممكن ان تنفذ بعد إجراء التنظيمات الفلسطينية اتصالات مع راعية الاتفاق مصر وقيامها بتقييم مرحلة التهدئة .


وأعتبر رضوان الذي كان يرد علي إغلاق إسرائيل لمعابر قطاع غزة التجارية يوم الخميس كرد علي سقوط صاروخ في احدي قراها الزراعية المتاخمة لحدود غزة، أن إسرائيل تتذرع بحجج واهية .


ونفذت إسرائيل الجمعة تهديداتها وأغلقت معابر قطاع غزة التجارية التي استأنف العمل فيها علي مدار يومين متواصلين.


وزعمت أن الخطوة رد علي إطلاق صاروخ تبناه تنظيم يطلق علي نفسه اسم قوات بدر وهو تنظيم لم يعرف من قبل.


وبشأن المصالحة الوطنية الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس، قالت مصادر سياسية إسرائيلية وصفت بأنها رفيعة المستوي الجمعة إن رئيس حكومة تصريف الأعمال في السلطة الوطنية الفلسطينية الدكتور سلام فياض أعد مؤخرا خطة للمصالحة الوطنية تعتمد في أساسها علي إحضار قوات مصرية إلي قطاع غزة، والتي تكون مهمتها أن تعمل علي التحكيم بين الحركتين المتخاصمتين، وتشرف علي عملية تجريد التنظيمات الفلسطينية من أسلحتها، علاوة علي قيام المصريين بالإشراف علي عملية توحيد الأجهزة الأمنية الفلسطينية الفاعلة في قطاع غزة.


وقالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية في عددها الصادر الجمعة، نقلا عن مصادر إسرائيلية موثوقة جدا، علي حد تعبيرها، إن فياض يعتقد أن التهدئة التي تم التوصل إليها بين حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وبين الاحتلال الإسرائيلي هي بالنسبة له الوقت المناسب والملائم لتمرير مخططه، ولكنه أيضا يعتقد أن التهدئة هشة للغاية، وبالتالي فإنه يريد أن يعمل علي تطبيق الاقتراحات التي تشملها خطته في أسرع وقت ممكن.

مقالات ذات صلة