تقارير أمنية

مستشفيات صهيونية تتوقف عن العمل، ما السبب ؟

المجد – خاص

أورد موقع والا العبري الصهيوني خبراً مفاده تعرض بعض مستشفيات الكيان الصهيوني لهجوم سايبر ليلة أمس أسفر هذا الهجوم عن توقف عمل المستشفيات لبعض الوقت.

من جهتها أفادت القناة العبرية الثانية بأن ما يقارب 50 حاسوب في المستشفيات قد تعطلت بعد تعرض العديد من مستشفيات العدو لهجوم سايبر.

وبدورها استطاعت المستشفيات السيطرة على الحواسيب التي تعرضت للهجوم بعد التعاون مع وحدة مكافحة السايبر في جيش العدو، والتي تتابع مثل هذه الهجمات التي ازدادت في الآونة الأخيرة.

ونتيجة لهجوم السايبر الذي تركز على مستشفيات في شمال الأراضي المحتلة قالت مصادر في الجيش الصهيوني بوحداته المتخصصة في هذا المجال إن المهاجمين هذه المرة كانوا أكثر جرأة واحتراف ويبدو أنهم تعلموا قواعد اللعبة.

يذكر أن وحدة خاصة تابعة للشاباك تم إنشائها خصيصا لمواجهة مثل هذه الهجمات وقد أقيمت قبل بضع سنوات ومرت تطويرات سريعة مع سرعة تطور التكنولوجيا في العالم وتعاظم التهديدات في هذا المجال.

هذه الوحدة مسئولة عن توجيه الأجسام المختلفة العاملة في مجال حماية المعلومات السرية والتصدي لمحاولات التجسس وكشفها وتعتمد على المعلومات البشرية والمعلومات التقنية في كشف المهاجمين والتنظيمات، ولأجل القيام بهجمات أيضا.

كما أن السايبر يدخل بقوة في المجال الوقائي وإحباط العمليات مثل الحصول على معلومات لغرض اعتقال مطلوب في جنين أو تصفية مسئول في أحد التنظيمات في غزة، عمل السايبر يتدخل في كل تفاصيل العمل الأمني مؤخراً.

مقالات ذات صلة