عين على العدو

50 مليار دولار ميزانية الأمن الصهيوني لمواجهة حروب قادمة

عكاظ


أشار قائد سلاح الجو الإسرائيلي السابق إيتان بن إلياهو إلى أن الاحتياجات العسكرية الجديدة أدت إلى زيادة ميزانية الأمن بـ 15%-20%، بحيث وصلت إلى 35-40 مليار دولار.


 


وفي نهاية سنوات الثمانينيات، وخاصة في أعقاب حرب الخليج الأولى (1991)، واجهت إسرائيل تهديدات أخرى، منها تعرض الجبهة الداخلية للقصف، وقصر وقت التحذير، وزيادة أمد الحرب، وتهديد أسلحة غير تقليدية.


 


ونتيجة لذلك اضطرت “إسرائيل” إلى رفع ميزانية الأمن مرة أخرى إلى 50 مليار دولار بهدف الإستعداد لسيناريوهات حروب مقابل إيران وسوريا ولبنان وهجمات أخرى. 

مقالات ذات صلة