تقارير أمنية

بالصور .. مناورة لجيش الاحتلال تحاكي اعتراض صواريخ باتريوت لطائرات مسيّرة

المجد – خاص

لا يزال العدو الصهيوني يجري مناوراته بشكل مستمر ولذلك استعداداً وتجهيزاً لأي مواجهة مقبلة، قد يتورط العدو بالدخول اليها خلال الفترة القادمة.

وفي هذا السياق، كشفت موقع جيش الاحتلال الصهيوني أن سلاح الجو قد أجرى، الأسبوع الماضي، تجربة صاروخية كانت تهدف إلى فحص مدى جاهزية الدفاعات الجوية مقابل تهديدات جوية سواء الطائرات المسيّرة أو الطائرات الشراعية.

وبحسب موقع الجيش فقد تمت التجربة بنجاح وتم اعتراض طائرة مسيّرة بصواريخ باتريوت، كما تحدث السكان في الأراضي المحتلة عام 1948 عن سماع دوي انفجارات.

من جانبه، فقد صرح متحدث باسم الجيش الصهيوني، خلال الأسبوع الأخير، أنه سيسمع دوي انفجارات في قاعدة للجيش في منطقة المركز، في إطار المناورات التدريبة المعتادة.

وقال المتحدث باسم الجيش إنه جرى التخطيط  للمناورة كجزء من العمليات التدريبية المقرر تنفيذها في العام 2017، والتي تهدف للحفاظ على استعداد وجهوزية القوات.

كما وقد سمح اليوم بالنشر أنه في إطار المناورة، تدرّبت القوات في منظومة "باتريوت" على تعزيز التعاون بين الجهات المختلفة في منظومة التفعيل العملاني في سلاح الجو، وفي الرد على التهديدات المختلفة.

اضافة الى ذلك جاء أنه خلال المناورة الحالية تم فحص قدرة منظومة باتريوت على مواجهة تهديدات من نوع طائرات مسيرة (بدون طيار)، حيث أطلقت صواريخ باتريوت باتجاه أهداف تحاكي أهدافا معادية وحصول اختراقات جوية مختلفة.

تجدر الإشارة إلى أن جيش الاحتلال الصهيوني  يستخدم صواريخ باتريوت منذ العام 1991، وذلك في حرب الخليج الأولى وذلك لاعتراض الصواريخ التي كانت تطلق من العراق.

وتصنف هذه الصواريخ، اليوم، ضمن المنظومات الدفاعية المتطورة في العالم، وتملكها أيضا تركيا والسعودية ومصر وألمانيا وبلجيكا واليابان.

مقالات ذات صلة