الأمن المجتمعي

تعرف على أبرز مهام العميل (ن ، ك) المحكوم عليه بالإعدام

المجد – خاص

أصدرت المحكمة العسكرية الدائمة التابعة لهيئة القضاء العسكري في قطاع غزة حكماً بالإعدام في وقتٍ سابق على العميل (ن ، ك) البالغ من العمر 40 عاماً، وذلك لارتباطه بالمخابرات الصهيونية، وإدلائه بمعلومات عن المقاومة الفلسطينية وأماكن عملها، ما أدى إلى استهداف العدو الصهيوني لتلك الأماكن واستشهاد بعض أفراد المقاومة.

وارتبط العميل (ن ، ك) مع المخابرات الصهيونية منذ منتصف العام 2009 واستمر في ذلك إلى أن تم القبض عليه في أواخر العام 2016، أي ما يقارب سبع سنوات ونصف، أعطى خلالها العدو العديد من المعلومات، ومن أبرزها ما يلي:

–  زود المخابرات الصهيونية بمعلومات عن عناصر المقاومة وسيارتهم وأماكن سكنهم، بالإضافة إلى تزويدهم بمعلومات عن مرابض الصواريخ والمواقع العسكرية.

–  أدلى بمعلومات عن مخارط حدادة تابعة لأشخاص مدنيين، وبيوت تجار السلاح في قطاع غزة.

–  حدد للضابط أماكن إخلاء عناصر الشرطة الفلسطينية في وقت التصعيد، وأماكن تواجد عناصر الضبط الميداني التابع للمقاومة الفلسطينية.

–  زود المخابرات بمعلومات عن مساجد، ومنازل مدنية، ومطاعم، وبعض المحال التجارية، في مناطق حددها له الضابط، بالإضافة إلى أماكن الكاميرات الموجودة على المفترقات العامة.

–  أدلى بمعلومات عن سيارتين في العدوان على غزة عام 2014، وتم استهدافهن وارتقاء ثلاثة شهداء.

ومن هنا فإننا في موقع "المجد الأمني" نحذر العملاء من الاستمرار في تعاطيهم مع المخابرات الصهيونية وننصحهم بالكف عن ذلك وتسليم أنفسهم للأجهزة الأمنية قبل فوات الأوان، ونحذرهم من التجاهل والعناد الذي قد يوصلهم إلى مرحلة اللاعودة، وحينها لن ينفع الندم.

مقالات ذات صلة