تقارير أمنية

القناة العاشرة: هاكرز يحاولون اختراق حواسيب للجيش الصهيوني

المجد – وكالات

أفادت القناة العبرية العاشرة، أمس الأربعاء، بأن قراصنة حاولوا اختراق حواسيب مختلفة في قواعد جيش الاحتلال الصهيوني بما في ذلك القوات الجوية.

وبحسب القناة، فإن الهاكرز حاولوا التواصل بالقواعد العسكرية بتقديم أنفسهم باللغة الانجليزية كممثلين لشركة مايكروسوفت، وطلبوا إجراء عمليات السماح بالدخول للأجهزة بحجة تعرّض برامجها لتلف الكتروني.

وقال متحدث عسكري صهيوني إنه "تم كشف الحادثة فوراً، ولم ينجح الهاكرز بإحداث أي ضرر أو الدخول للأنظمة"، مشيراً إلى أنه "تم زيادة اليقظة والحذر من قبل الجهات المختصة".

يشار إلى أن وسائل إعلام صهيونية، أفادت عن تحقيق جيش الاحتلال في اختراق عناصر المقاومة بغزة لترددات "إشارة اللاسلكي" التابع للجيش وتمكنهم من التجسس على الحديث بين أفراد الجيش.

وقالت القناة الثانية العبرية، "يبدو أن عناصر المقاومة تمكنت من اختراق لاسلكي عناصر الجيش في محيط القطاع"، ونقلت عن مصادر عسكرية في جيش الاحتلال، أن عناصر المقاومة تمكنت من التجسس على حديث أفراد الجيش عبر جهاز "برك كتوم".

ووفق المصادر العسكرية الصهيوني، فإن الحديث يدور عن أن فلسطيني من غزة أعطى إشارة عبر اللاسلكي التابع للجيش، واستمع لحواراتهم أثناء نشاطهم العسكري بعد أن وجه نداء "حماية المستوطنات"، مبينة أن الإشارة فاجأت الجيش.

مقالات ذات صلة