تقارير أمنية

أبرز الأحداث الأمنية في عام 2017

المجد – خاص

شهدت فلسطين العديد من الأحداث الأمنية في عام 2017، وبرزت مجموعة من الأحداث اعتبرت بأنها الأضخم في ذات العام، والأكثر تأثيراً في الشارع الفلسطيني، ومن أبرز تلك الأحداث الأمنية ما يلي:

–  2017-3-24 اغتيال الشهيد مازن فقها أمام منزله بغزة بأربع رصاصات بمسدس كاتم للصوت، بعد إيعاز المخابرات الصهيونية لعملائها بتنفيذ عملية الاغتيال التي استمرت لفترات طويلة من التتبع والمراقبة والبحث، وكانت عملية اغتيال فقها هي الأولى من نوعها منذ ما يزيد عن عشرين عاماً.

–  2017-4-6 إعدام الأجهزة الأمنية بغزة لثلاثة عملاء شنقاً بتهمة التخابر مع الاحتلال الصهيوني، وهم المتخابر (ع.م)، والمتخابر (و.أ)، والمتخابر (أ.ش)، كما تمت إدانتهم بارتكاب أعمال إجرامية، وتقديم معلومات أضرّت بالأمن العام.

–  2017-5-11 تمكن الأجهزة الأمنية الفلسطينية بغزة من الوصول للعملاء قتلة الشهيد مازن فقها بعد عملية بحث وتحري استمرت لأكثر من شهر، واصل فيها عناصر الأجهزة الأمنية الليل بالنهار للوصول لمنفذي جريمة الاغتيال.

–  2017-5-16 في أقوى ضربة أمنية، الأجهزة الأمنية بغزة تتمكن من اعتقال 45 متخابراً ضمن معالجة ملف الشهيد مازن فقها، والتي شكلت إرباكاً في عمل المخابرات الصهيونية.

–  2017-5-25 إعدام ثلاثة متخابرين مع الاحتلال شاركوا في اغتيال الشهيد مازن فقها وهم المتخابر (أ.ل) القاتل المباشر للشهيد مازن، والمتخابر (ه.ع)، والمتخابر (أ.ش)، حيث تم إعدام الأول والثاني شنقاً، فيما تم إعدام الأخير رمياً بالرصاص.

–  2017-8-9 القبض على متخابر على صلة مباشرة باستهداف موقع تابع للمقاومة غرب مدينة غزة، والذي زود المخابرات الصهيونية بالعديد من المعلومات عن المقاومة الفلسطينية وأنشطتها العسكرية.

–  2017-10-27 فشل محاولة اغتيال مدير عام قوى الأمن الداخلي في غزة الأسير المحرر اللواء توفيق أبو نعيم عبر تفجير مركبته ما أدى إلى إصابته بجروح متوسطة، وذلك أثناء خروجه من صلاة الجمعة في المنطقة الوسطى بقطاع غزة.

–  2017-11-3 ارتقاء اثنا عشر شهيدا وإصابة آخرين نتيجة استهداف الاحتلال الصهيوني لنفق يتبع للمقاومة الفلسطينية شرق خان يونس.

–  عام 2017 نجاح عدد من الفلسطينيين من أراضي الضفة الغربية والقدس بتنفيذ عمليات فدائية أدت لمقتل أكثر من 20 جندياً صهيونياً وإصابة آخرين.

مقالات ذات صلة