تقارير أمنية

حماس تهدد بخطف جنود “إسرائيليين” جدد لتحرير الأسرى

هنية منح القنطار جواز سفر دبلوماسياً


“حماس” تهدد بخطف جنود “إسرائيليين” جدد لتحرير الأسرى


الخليج


قرر رئيس الحكومة المقالة في غزة إسماعيل هنية منح الأسير اللبناني المحرر سمير القنطار جواز سفر فلسطينياً دبلوماسياً، في وقت هددت حركة “حماس” بخطف جنود “إسرائيليين” جدد في حال واصلت “اسرائيل” تعنتها بشأن صفقة تبادل الأسرى مع الجندي الأسير جلعاد شاليت.


 


ووصف هنية القنطار بأنه “فدائي بطل قدم عمره من أجل فلسطين وحريتها”، وتعهد بمواصلة العمل من أجل اطلاق سراح اكثر من 11 ألف أسير في سجون الاحتلال.


 


وشدد هنية، في احتفال تكريم أوائل طلاب الثانوية العامة في قطاع غزة نظمته قناة الأقصى الفضائية التابعة ل “حماس”، أمس، على أن تفوق طلاب “التوجيهي” رسالة لمحاصري الشعب على أنهم فشلوا في حصار الارادة والعزيمة والاصرار، وقتل الأحلام والآمال.


 


وقال ان “أعداء الشعب يسعون الى الاستفراد بالضفة الغربية والقدس المحتلة، من خلال سياسة التهويد والاستيطان والجدار ومذابح المؤسسات الانسانية والاعتقالات وعمليات الاجتياح”، مضيفاً: ان “الضفة أغلى علينا من غزة والقدس أغلى علينا من غزة”.


 


وأشار الى أن الحكومة قررت دعم عائلة الطالبة أسماء أبو نمر من مدينة خان يونس جنوب القطاع والحائزة على المرتبة الأولى على مستوى الوطن، بمبلغ 10 آلاف دولار، كمساعدة لها بعد أن هدم الاحتلال منزلها وتعيش في منزل بالايجار، مضيفاً أن “وزارة الاسكان والأشغال تتولى مسؤولياتها تجاه هذا البيت”.


 


ولفت هنية الى أنه أجرى اتصالاً هاتفياً بالطالبة الأولى على الضفة وأبناء النواب الأسرى في سجون الاحتلال وأبناء الشهداء القادة وبارك لهم النجاح.


 


الى ذلك وفيما يخص ملف الجندي “الاسرائيلي” الأسير في غزة جلعاد شاليت، قال هنية: “لن نتنازل عن أي شيء يتعلق بقضية الأسرى الذين سيعودون لأهلهم.. وستعيش فلسطين عرس تحرير الأسرى”.

مقالات ذات صلة